الرئيسيةالمجلةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حوار بين عاقل وعاقلة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الملثم



عدد المساهمات : 7
الالتحاق : 26/01/2011

مُساهمةموضوع: حوار بين عاقل وعاقلة   الأربعاء يناير 26, 2011 3:21 pm

اخواني الاعزاء -طبعا إناثا وذكورا-:
هذه محاورة بين عاقل وعاقلة.
بين لبيب ولبيبة.
بين طرفي الحياة المرأة والرجل.
فتأملوها بارك الله فيكم ولكم وعليك.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قالت وقلت
قال : ما هي أجمل صفات المرأة؟
قلت: الحنان
قال: وأجمل صفات الرجل؟
قلت: الرحمة
قال: وأجمل ما في الطفولة؟
قلت: البراءة
قال: ما أجمل ما في الشباب؟
قلت: الأحلام
قال: وأجمل ما في الشيخوخة؟
قلت: التقوى
قال: وأجمل ما في الرجولة؟
قلت: الحكمة
قال: ما هي أرقى أنواع الصبر؟
قلت: حينما يجتمع مع الرضا
قال: هل للقناعة درجات؟
قلت: نعم هناك قناعة الاكتفاء ، وقناعة الصبر ، وقناعة الزهد ؛ والأخيرة أرقى الأنواع
قال: ماذا يعنى الحنان؟
قلت: أن يستريح الإنسان إلى شاطئ بعد رحلة سفر متعبة ، وأن يجد صدرا يلقي عليه متاعبه دون خوف أو استجداء أو ثمن.
قال: ما هو أرقى أنواع الحب؟
قلت: الأمومة ، لأنها حب بلا مقابل ، وعطاء بلا ثمن
قال: ما هي أعلى درجات الأخلاق؟
قلت: أن ينزّه الإنسان نفسه عن الصغائر ، ليس خوفا من أحد ، ولكن تقديرا لذاته ، وسموا بنفسه ، وحبا للفضيلة.
قال: أيهما أعلى درجة العفو أم التسامح؟
قلت: العفو أعلى درجة ، لأن العفو يقترن بالمقدرة ، ولكن التسامح قد يقترن بالضعف ، وقد يتسامح الإنسان مكرها ، ولكنه لا يعفو ألا إذا كان راضيا.
قال: وماذا عن النجاح؟
قلت: إنسان يجف عرقه مع نسمة صيف منعشة ؛ أجمل ما في النجاح أنه يشعرنا بقيمة ما نفعل ، وانه أوسع أبواب الثقة ، وربما يكون أيضا أوسع أبواب الغرور.
قال: كيف تنبت أشجار الغرور في أعماق الإنسان؟
قلت: مع أشخاص صنعتهم صدفة أو فرصة عابرة ، والصدفة والفرصة هما اقل الدرجات في سلم النجاح.
قال: ما الفرق بين الإصرار والعزيمة؟
قلت: الإصرار ضيف عابر ، أما العزيمة صديق مقيم ؛ والإصرار يسانده الطموح ، والعزيمة تساندها الإرادة ؛ الطموح يتغير باختلاف الأيام والأشخاص والظروف ، ولكن الإرادة أقوى من كل الظروف.
قال: ومن أنت؟
قلت: إنسان ضيع عمره في البحث عن حقيقة الأشياء ، واكتشفت أن الحقيقة الوحيدة المؤكدة هي الموت ، وكل شيء بعد ذلك يحتمل التأويل
قل لمن يحمل هماً بأن همه لن يدوم ؛ فكما تفنى السعادة هكذا تفنى الهموم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حوار بين عاقل وعاقلة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
قـلـعــة الـعــلــــوم الـروحـــانــــيــــــة :: قلعة العلوم الروحانية :: الـنـقـاش العـام-
انتقل الى: